تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
  • partner-logo
  • partner-logo
  • partner-logo
  • partner-logo
  • partner-logo
SPL
  • partner-logo
  • partner-logo
  • partner-logo
  • partner-logo

لاعبو الشباب: التوفيق لما يحالفنا.. لاعبو الفيصلي: نتيجة إيجابية



أرجع لاعبو الشباب تعادلهم أمام الفيصلي في الجولة الثانية من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لسوء الحظ، فيما اعتبر لاعبو الفيصلي الخروج بنقطة أمام الشباب أمر إيجابي.

وقال لاعب الشباب محمد سالم: "الفيصلي قرأ طريقة لعب الشباب بطريقة صحيحة وهو ما أرهقنا في الشوط الأول، وفي الشوط الثاني ظهرنا بشكل أفضل وأتيحت لنا العديد من الفرص بينها ركلة جزاء لكن الحظ لما يحالفنا".

فيما عبر المهاجم عن أمنيته بإسعاد الجماهير الشبابية بتحقيق الفوز، لكن التوفيق لم يحالف الفريق حسب وصفه، مشيراً إلى أن اللاعبين بذلوا كل جهدهم وكان ينقصهم التوفيق.

على الجانب الآخر قال اللاعب رولي بونيفاسا محترف نادي الفيصلي إن الأجواء الحارة أثرت على مستواه، لكنه واثق من سرعة التأقلم مع الفريق، وأضاف: كنا جيدين وبذلنا مجهوداً كبيراً، والخروج نقطة أمام الشباب أمر إيجابي"

أما الحارس مصطفى ملائكة فذهب إلى أن الانضباط التكتيكي من قبل الفريقين طغى على اللقاء، مؤكدا أن الطرد أثر على فريقه في آخر الدقائق.